بروفيسور رياض اغبارية, ام الفحم:

 “منذ مدة أتابع العمل الذي يقوم به حزب دعم من خلال نقابة معا ونشاط أسماء اغبارية زحالقة. حملة دعم الانتخابية مميزة لأنها تدعو للتعاون بين العرب واليهود ضد التحريض العنصري على العرب، وضد الهجمة الاقتصادية الرأسمالية التي عمقت الفجوات الاجتماعية وأفقرت المجتمع ككل. الالتفاف الكبير من عرب ويهود حول القائمة يثير فيّ التفاؤل والأمل. صوت امرأة مثل أسماء يجب أن يُسمَع في الكنيست، لأنه يحمل همّ المجتمع العربي واليهودي ويثبت إمكانية النضال المشترك من أجل التغيير الاجتماعي والسياسي.”

 

عن حزب دعم

تأسس حزب دعم عام 1995 بهدف بناء بديل يساري عمالي أممي. ينشط حزب دعم في صفوف الطبقة العاملة والقوى التقدمية من الشرائح المتوسطة، من عرب ويهود، ويناضل من أجل تحقيق التغيير السياسي الثوري داخل المجتمع في إسرائيل، على أساس دحر الاحتلال والعنصرية، وتحقيق السلام العادل، المساواة التامة والعدالة الاجتماعية.